قصتي مع ميمة " +18 " قصة واقعية. - شوف شوف TV قصتي مع ميمة " +18 " قصة واقعية.

شوف شوف Chouf Chouf TV

قصتي مع ميمة " +18 " قصة واقعية.

قصتي مع ميمة " +18 " قصة واقعية.

شارك المقالة
قصتي مع ميمة " +18 " قصة واقعية.

قصتي مع ميمة " +18 " قصة واقعية.


سميتها نور، فعمرها 47 سنة، كتبان ميمة بكل ما تحمل الكلمة من معني تلاقيتها ذات يوم فواحد المقهي بعد ما تبادنا النضرات و من موراها الكلمات كملنا بالارقام. صراحتا عجباتني بزاف كان فيها شي متر و 78 سم و 80 كلغ و كتبان مغربية حقيقية نقدر نتلاقها فضروف اخرى نحشم نتبسل عليها و نقدر نعيط ليها خالتي لكن بما اننا تلاقينا فمقهي معروف بالطبقة البورجوازية فراه الضروف تبدلات .

من بعد تبادل الارقام بقيت كنهضر معاها لمدة أيام و ليالي كل نهار حتي عرفت بانها خدامة فالعمالة و مطلقة مند سنتين و كتقلب علي شي راجل بطبيعة الحال اخبرتها بانني مهندس و مابغيتش نقول ليها دابا شوماج ، لانها غادي تحتاقرك و تقدر تسالي معاك من ديك الكلمة فراه اخبرتها بانني شاف ديال قسم الصيانة بإينوي عجبها الحال و زادت تحلات كيفاش شاب و علي قدر من الجمال و مهندس انه معجب بيها زادت طودات العلاقة بيناتنا كنخرجو كنشربو لكن مكاين والو لمدة أيام حتي نهار قالت ليا بانها ' sadique ' انا مكنتش فاهم مزيان المعني ديالها لكن بما ان فيها الحوا فراه مزيانة حتي جات ديك الليلة الضلماء .

مشيت عندها الدار لقيتها دايرا العشا و جايبا شراب هضرنا ضحكنا سكرنا تعشينا.. كل المؤشرات كانت تدل علي انه غادوز ليلة حمراء رائعة صراحتا قيمت بزاف و بقيت كنتسني غير وقتاش إتلعب السونطر و فإطار الحديت دائما عاودات قالت ليا بانها مكتوصل الرعشة الجنسية الكبري الا و انها كتكون كتسلخ فشي واحد و هو كتالم بطبيعة الحال ديك ساعة مع شراب و الميمة مزيانة فراه واخا داعش ابغيو احرقوني بحال الكساسبه غانقبل كلشي من دون ادني شك الاهم نحويها من بعد نموت هانية .

المهم وصلنا المعقول و من بعد البوسان و تعناق و هلم جرا بدات السيدة كتقلب كيفاش تربطني ديك ساعة جاني ما يسمي ' l’instinct de survie ' و خديت ليزار و قطعتو بموس و قاديت ليه العقدات ديال رجلين و ليدين و عطيتو ليها سيدة من نيتها ربطاتني مزيان حتي مابقيتش قادر نتحرك تم خدات السمطة من دجين ديالي و بدات كتضرب فيا من نيتها واحد الوقت مع شراب شداتني ضحكة كنشوف مرا بعقلها عريانة و كضرب فيا بسمطة ما فهمت والو تما بدات كتزيد فالعنف اكتر و كتطلب مني نغوت بقات طالعة فدرجات العنف حتي ولا البزيم كيجي ليا فوجهي 

و انا كنغوت و كنحاول نفك القيود لكن بنت القحبة حكماتني بديت كنقول ليها ديري عقلك راه كضريني بزاف و لاكن لا حياة لمن تنادي.. تما وصلات لاقصي درجات العنف و خشات ليا ضفارها فقلاويا صراحتا واحد الاحساس دين مو بناشي انا مقيم و باغي نجيبو و صابر العصا لكن وصلات فيا العضم و بقى لقمان علي دلك الحال تقريبا نصف ساعة ديال الجحيم حتي هداه الله و كملنا الحوية علي الطريقة الانسانية .

دوزت ديك ليلة كنسلك معاها لانها جاتني بحال لا فعلا حمقة، و موراها ولات كتعيط ليا مكنجاوبش حتي سيفط ليها مساج قلت ليها راني تزوجت .

و لاعطاء لكل دي حق حقه الاحساس ديال ديك ليلة كان فشكل واعر لكنه يعتبر طابوها داكشي لاش معاودتوش .
حضيو كركم راه كاين منهم عداد و كايطلبو شي حوايج لا حول و لا قوة إلا بالله و صافي .

يمكنكم الانضمام الى متابعينا في مختلف مواقع التواصل الاجتماعي للتوصل بكل جديد مدونة اليازبرو في مختلف المواضيع التقنية اليومية

أحدث الاخبار التقنية

في الموقع الان

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *